تقدم الشركات الصينية للهواتف الذكية و تراجع سامسونج و ابل

Wednesday 23 November 2016
أخر تحديث : Wednesday 23 November 2016 - 7:53 AM
تقدم الشركات الصينية للهواتف الذكية و تراجع سامسونج و ابل

أبانت الشركات الصينية لصناعة و توريد الهواتف الذكية عن قوتها و نموها الحثيث و منها شركات (واوي) و( اوبو)و( بي بي كي) التي حققت ما نسبته 21% من مبيعات الهواتف الذكية للمستخدمين النهائيين في جميع أنحاء العالم خلال الربع الثالث من العام 2016 , و تصدرت قائمة من 5 شركات عالمية حسب تقرير صادر عن مؤسسة غارتنر للدراسات والأبحاث. من جهة أخرى قال مدير الأبحاث في غارتنر أنشول غوبتا أن مبيعات الهواتف الذكية في الصين نمت بنسبة 12.4%، مشيرا إلى أن أوبو وبي بي كي باعتا 81% و89% على التوالي من هواتفهما الذكية في الصين، كما حققتا نموا قويا في الأسواق الهندية والإندونيسية والماليزية والتايلندية والروسية. و بالنسبة لشركة واوي فقد ساعدها كثيرا هاتفها المتميز اونور العالي المواصفات من التقدم و حافظ على مبيعاته الكبيرة خاصة في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية. لكن ماذا عن سامسونج و ابل؟ يبدو أن النحس لا زال ملازما لكلتا الشركتين فابل ظلت مبيعاتها في تراجع فمثلا خلال الربع الثالث لعام 2016 كان هناك انخفاض قدره 6.6%، مع استحواذ الشركة على 5.11% من سوق الهواتف الذكية في العالم، وهي أصغر حصة سوقية تستحوذ عليها منذ الربع الأول من العام 2009. اما سامسونج فالبرغم من نجاحها بداية العام الجاري إلا أن مشكلة هاتفها النوت7 و انفجاره و المشاكل الكبيرة التي تسبب فيها فقد عجل بتراجع مبيعات الهواتف الذكية من سامسونج خلال الرابع الثالث من العام 2016 بشكل إجمالي بنسبة 2.14% على أساس سنوي، وهو أسوأ أداء تسجله الشركة على الإطلاق. و رغم محاولات الشركة تحسين صورتها فان ثقة المستخدمين اهتزت كثيرا و اصبح من الصعب كسبها مرة حتى مع إعلان الشركة عن أجهزة مستقبلية بمواصفات متميزة و تصميم مغاير عن ما سبق.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة عرب التقنية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.