يطالب موظفو Google بإنهاء التحكيم القسري عبر قطاع التكنولوجيا

0 1

في أعقاب الاحتجاج الذي يقوده الموظفين ضد Google ، تعمل مجموعة من 35 موظفًا في Google معًا على اتخاذ خطوة أخرى إلى الأمام وهي إنهاء ممارسة التحكيم القسري عبر قطاع التكنولوجيا بأكمله.

 حيث يضمن التحكيم القسري لدى جوجل تسوية نزاعات مكان العمل خلف أبواب مغلقة ودون أي حق في الاستئناف. هذه الأنواع من الاتفاقات تمنع بشكل فعال الموظفين من مقاضاة الشركات .

وبعد المظاهرات التي قام بها الموظفون الشهر الماضي، تخلصت شركة Google من التحكيم الإجباري للتحرش الجنسي وادعاءات الاعتداء الجنسي ، وستقدم المزيد من الشفافية حول هذه التحقيقات.

 وسرعان ما حذت Airbnb و eBay و Facebook حذوها .

ومع ذلك ، يُمنح التحكيم الاختياري في Google للموظفين الذين يعملون بدوام كامل فقط، والذي لا يشمل آلاف الموظفين المتعاقدين في الشركة.

الآن، تطالب مجموعة من موظفي Google بإنهاء التحكيم القسري ، وأن يكون دون تمييزفي جميع أنحاء القطاع بأكمله .

ولاحظ الموظفون  أنه لا يزال التحكيم ملزمًا بالتمييز فيما يتعلق بالعرق ، والتوجه الجنسي ، والجنس ، وهوية النوع، والعمروالقدرة. كما أن  عقود الموظفين في الولايات المتحدة لا تزال تعاني من تنازلات التحكيم .

وكتب موظفو جوجل في “ميدي” : “لم نسمع عن أي خطة لجعل هذه التنازلات باطلة ولاغية”، حيث تعمل جوجل في 52 بلدًا تختلف فيها قوانين التحكيم ، ولم تعالج القيادة هذه الاختلافات.. فماذا يجب أن نتوقع؟

كما ويطالب الموظفون عاملي التكنولوجيا الآخرين الانضمام إليهم في كفاحهم لإنهاءالتحكيم القسري لجميع أشكال المضايقة والتمييز. كما أنهم ينادون المسؤولين المنتخبين لدعم قانون التحكيم ، وكذلك قانون استعادة العدالة للعمال.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.