فيسبوك توقف المعلنين من الفرز حسب العرق مؤقتا

0 47

اكتشفت “ProPublica” السنة الماضية أنها قادرة على إنشاء إعلانات على منصة فيسبوك لا تظهر لبعض الإثنيات والمجموعات العرقية كما أن أي شخص يمكنه إنشاء إعلان يمكنه فيه أن يستثني بعض الإثنيات والمجموعات العرقية. وزعم موقع فيسبوك أنه سيصلح هذه المشكلة وسيمنع التمييز في الإعلانات على منصته الإعلانية. وقامت “ProPublica” بإعادة التجربة مرة أخرى قبل أسابيع خلت لتجد أن موقع فيسبوك مازال يقوم بالتمييز على منصته الإعلانية. وكرد على هذا الأمر قامت فيسبوك بإيقاف هذه الميزة مؤقتا لتقوم بتحقيقات حول الأمر.

وقامت شركة فيسبوك بإيقاف هذه الميزة التي تطلق عليها “Multicultural affinity marketing” لكي تبحث عن الشكل الذي يستخدمه بها المعلنون لاستثناء بعض المجموعات. وستبحث الشركة مثلا عن كيف يتم استثناء المجموعات الدينية بالاعتماد على منصتها الإعلانية وستقوم بمشاركة نتائج التحقيق مع المجموعات التي تعرضت لهذا التمييز.

هذا وستتعرض الميزة التي يتم عن طريقها استهداف المجموعات الإثنية والعرقية لفحص دقيق قبل أن تظهر من جديد للمعلنين كما أن من ينشئ مثل هذه الإعلانات سيتعين عليه تأكيد أنه يفهم قوانين التمييز وسياسة فيسبوك بالإضافة إلى تعديلات أخرى والتي سيتم إضافتها في الأسابيع القليلة المقبلة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.