شركة “NVIDIA” تتجه نحو إنهاء الدعم على الأنظمة التي تعمل بنواة “32-bit”

0 11

أصبحت الأنظمة التي تعمل بنواة “32-bit” تتقادم شيئا فشيئا فقد أعلنت شركة “NVIDIA” أن النسخة 390 من البرنامج التعريفي أو “Driver” الخاص ببطاقة الرسوميات الخاص بها سيكون الأخير الذي يدعم أنظمة ويندوز، لينكس و”FreeBSD” التي تعمل بنواة “32-bit”.

وبينما لا يجب علينا أن نتفاجئ من تحول نسخ “64-bit” من أنظمة التشغيل إلى قاعدة متعارف عليها فبعض المستخدمين والمنظمات التي قد تكون مازالت تعمل بحواسيب قديمة ستجد نفسها عالقة لاضطرارها إلى العمل بتطبيقات وبرامج “16-bit” و”32-bit” التي لا تدعمها أنظمة “64-bit”.

من جهة أخرى فاستخدام أنظمة تشغيل قديمة يعني بالضرورة استخدام أنظمة تشغيل أقل حماية وهذا العامل كان هو السبب الرئيسي في إصابة حواسيب المستشفيات بفيروس الفدية بالمملكة المتحدة حيث استغل الفيروس ثغرة في النسخ القديمة للويندوز التي كانت تستخدمها المستشفيات في التحكم ببعض الأجهزة وولوج بيانات مهمة خاصة بالمرضى.

إذا كنت إذن تستخدم نظام يعمل بنواة “32-bit” وكنت تعتمد على برامج تعريف “NVIDIA” الخاصة ببطاقة الرسوميات فقد حان الوقت لتفكر بترقية نظامك. تغيير النظام قد يبدو لبعض المستخدمين أمرا مخيفا، لكنه ليس مخيفا بقدر المشاكل المتعلقة بالحماية التي قد تعاني منها بسبب العمل بتكنولوجيا قديمة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.